قائد الثورة: بعض الاطراف الستة لايمكن الثقة بها

 

قائد الثورة الاسلامية

الانصار/ متابعة..أشاد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي بجهود الرئيس روحاني والفريق الايراني المفاوض، داعيا الى الرقابة وغلق الطريق امام النكث الاحتمالي للعهود من قبل الجانب الآخر في حال التصويت لصالح الاتفاق النووي.

وفي رسالة جوابية وجهها قائد الثورة الى الرئيس حسن روحاني، امس الاربعاء، وصف بعض الدول الستة المفاوضة مع ايران بانها لايمكن الثقة بها مطلقا، داعيا الشعب الايراني الى “مواصلة الحفاظ على الوحدة والتلاحم من اجل نيل المصالح الوطنية في ظل اجواء هادئة وعقلانية”.

ووصف التوصل الى “نتيجة للمفاوضات النووية بالخطوة التي تكتسب الاهمية”، مشددا في ذات الوقت على “ضرورة مطالعة نص الاتفاق بدقة وادخاله حيز المسار القانوني المحدد والرقابة على نكث العهود الاحتمالية للجانب الآخر وغلق الطريق امامه”.

وكان الرئيس روحاني قد وجه رسالة لقائد الثورة، الثلاثاء الماضي، اشاد فيها بالنهاية الموفقة للمفاوضات النووية وقال ان هذا النجاح تحقق بفضل حضور الشعب وصلابته وتوجيهات قائد الثورة.

وتمكن الفريق المفاوض الايراني من ابرام اتفاق مع الدول الست، يقضي برفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على ايران، وهو الامر الذي تراه الدول انتصارا للفريق الايراني. أنتهى

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.