طهران: محاربة الإرهاب ابرز الملفات التي يجب معالجتها فورا

مساعد وزارة الخارجية الايرانية عباس عراقجي

الانصار/ متابعة/..
اكد نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي ان طهران مستعدة لدراسة أي مبادرة يمكنها مساعدة السلم في المنطقة وتصبح أكثر استقرارا وأمانا.
وقال عراقجي للصحفيين في طهران اليوم الاثنين، “نحن مستعدون لدراسة أي مبادرة يمكنها مساعدة هذه المنطقة في أن تصبح أكثر استقرارا وبالطبع أكثر أمانا حتى يمكننا محاربة التحدي الحقيقي والتهديد الحقيقي في المنطقة وهو الإرهاب والتطرف وبالطبع الطائفية التي تعد تهديدا كبيرا لنا جميعا في المنطقة”.
واضاف ان “اهم الملفات التي يجب ان تعالج على الفور هو محاربة العناصر الإرهابية المتطرفة التي تهدد المنطقة بأكملها”.
وتابع “لقد رأينا أننا إن لم نحاربهم في سوريا على سبيل المثال فسيتحتم علينا محاربتهم في باريس وفي عواصم أخرى علينا محاربة ذلك ليس هناك بديل سوى محاربة هذه العناصر الإرهابية الآن في سوريا وفي العراق”.انتهى/ 62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.