الجيش السوري يواصل استهداف الجماعات الاجرامية في الغوطة

تکتيك مباغت اعتمده الجيش للتقدم بالغوطة
الانصار/متابعة..

افاد مصدر عسكري سوري، السبت، بأن الجيش استهدف الجماعات الاجرامية من عدة محاور بمدينة داريا في غوطة دمش الغربية، مؤكدا على قطع خط الامداد الرئيس الواصل اليهم من جهة منطقة المعضمية.
وقال المصدر في تصريح تابعة موقع / الانصار، ان ” الجيش السوري استهدف، صباح اليوم، الجماعات الاجرامية من عدة محاور ة في مدينة داريا في غوطة دمشق الغربية بعد ان اغلق عنهم خط الامداد الرئيسي الواصل لمجرمي داريا من جهة المعضمة المجاورة”.
واضاف ان ” مدفعية الجيش استهدفت مواقع مجرمي مايسمى (بلواء شهد الاسلام)، الامر الذي ادى الى سقوط قتلى ومصابين في صفوفهم”.
وعلى الصعيد المتصل اكد الخبير العسكري تركي حسن، ان “مايجري اليوم في داريا هو استمرار للعمليات التي فتحتها القوات المسلحة مؤخرا من اجل الفصل بين داريا والمعضمية وقد استطاعت الآن من تامين الفصل ولكن يجري الضغط على المسلحين الموجودين داخل داريا من اجل وضعهم أمام ثلاث خيارات إما تسوية الأوضاع أو تسليم انفسهم أو القتال حتى الموت وهذا امر لابد منه”.
وفي منطقة المرج تمكن الجيش من تدمير حواجز اسمنتية على إحدى جبهات المنطقة بعد استهدافها بصاروخ موجه، للتوغل اكثر في بساتين النشابية القريبة من تلة فرزات الاستراتيجة، في حين دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين على الاطراف الشمالية لمنطقة المرج .
واستهدف الجيش السوري بثماني غارات جوية مواقع عدة لما يسمى “جيش الإسلام” على اطراف مدينة دوما وتل كردي في الغوطة الشرقية، قتل خلالها أكثر من ١٥ مسلحاً، وجرح عدد اخر ، فيما اشارت مصادر عسكرية ان مسلحي جيش الاسلام تحصنوا داخل انفاق، خوفاً من طيران الاستطلاع، والغارات الجوية للجيش” .
واوضح ان ” وقع الانجازات الميدانية للجيش السوري في مناطق متفرقة من البلاد تغيّر واقع الغوطة الشرقية للعاصمة السورية عما كان عليه في السابق حيث باتت العاصمة اليوم بعيدة كل البعد عن خطر هجوم المجرمين، الذين تقتصر اعتداءاتهم على اطلاق قذائف الهاون ضد المدنيين والاحياء الامنة” .انتهى/62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.