السلطات البحرينية تخرق الاتفاقات الدولية وتمنع معالجة المعتقلين

جوو

الانصار/..

 كشف مصادر بحرينية معارضة ،الثلاثاء، عن معلومات تفيد بتدهور صحة اثنين من المعتقلين البحرانيين ممن صدرت بحقهم أحكام بالإعدام.

وقالت المصادر لموقع /الانصار/ بأن ” كلا من (محمد رمضان عيسى) و (سلمان عيسى) يعانيان من متاعب صحية كبيرة، ولا يحظيان بالرعاية الطبية اللازمة”.

واضافت ان” محمد رمضان يعاني من آلام شديدة في الظهر، وقد اشتدت مؤخرا بسبب البرد، أما سلمان عيسى فهو الآخر يشكو من ألم شديد في رجله المصابة برصاص الشوزن”.

وتابعت المصادر ان ” سلطات السجن ترفض توفير العلاج الطبي اللازم لهما، ولا تسمح إلا بعرضهما على عيادة السجن وب “شق الأنفس”، حيث يتم اعطاؤهما المسكّنات مع حرمانهما من العلاج الكامل.

الجدير بالذكر ان سلطات آل خليفة أصدرت أحكاما بإعدامهما متهمة إياهما بتنفيذ عمليات “إرهابية” وهي التهمة التي اعتادت السلطات على توجيهها إلى الناشطين والمعارضين السياسيين.

وتؤكد العديد من المنظمات الحقوقية الدولية على إساءة سلطات البحرين لاستخدام قانون مكافحة الإرهاب، لغرض استهداف المعارضين.

ويشكّل حرمان المعتقلين من العلاج خرقا للإتفاقيات الدولية بهذا الشأن والتي تعتبر البحرين طرفا فيها.انتهى/62

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.