محكمة بحرينية تحوّل جلسة لـ”داعش” إلى سريّة

وزارة العدل البحرينية

الانصار/..

قرّرت المحكمة الكبرى الجنائيّة الأولى في البحرين، تحويل جلسة يوم امس الاول الثلاثاء، إلى جلسة سريّة من أجل الاستماع لثلاثة شهود (من الشرطة)، بشأن قضيّة 24 بحرينيًّا متّهمين بالانضمام إلى “داعش”.

يأتي ذلك بناء على طلب النيابة العامّة، وتأجيل القضية إلى تاريخ 23 مارس/ آذار المقبل، لاستدعاء شاهدين من الشرطة.

وافاد موقع منامة بوست ان “نيابة الجرائم الإرهابيّة كانت قد أفرجت، في شهر كانون الأوّل 2015، عن 4 متّهمين منتمين لداعش ، اتّهمتهم النيابة بتشكيل جماعة إرهابيّة في البحرين حاولت الشروع في تفجير مسجد عالي الكبير، حيث كان سبب الإفراج عنهم رغم الاتهامات المنسوبة إليهم، إنكارهم التهم، فضلًا عن أنّ أعمارهم تتراوح ما بين 17 و24 عامًا- بحسب ما ذكره المحامي عبدالله الشملاوي”.

يذكر أن جلسة المحاكمة السابقة، التي عقدت بتاريخ 22 كانون الأوّل/ديسمبر 2015، كانت قد شهدت اعتراف أحد المتّهمين المنتمين إلى داعش، بأنّ الجماعة كانت تُخطِّط للقيام بعمليّةٍ إرهابيّةٍ في مسجد عالي الكبير، لقتل أكبر عددٍ من الأشخاص من المسلمين الشيعة، تنفيذًا لأهداف الجماعة الإرهابيّة في البحرين.

يُشار إلى أنّ حكومة البحرين قد اعترفت بوجود ما لا يقلّ عن 100 من البحرينيّين الذين يقاتلون في العراق وسوريا، في صفوف «داعش» الاجرامي، فيما تتشكّل الغالبيّة منهم من عسكريّين منشقّين عن المؤسّسة الأمنيّة أو العسكريّة في البحرين.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.