كتائب حزب الله تُمطر “داعش” بصواريخ البتار وتقتل القيادي “العسافي” في مكحول

قصف

الانصار/خاص/..

تمكن الإسناد الصاروخي للمقاومة الإسلامية كتائب حزب الله ،الخميس، من القيام بعملية نوعية جديدة ضد عصابات داعش الإجرامية أسفرت عن مقتل احد ابرز قياداتها في صلاح الدين.

وذكر مصدر في الكتائب لموقع /الانصار/، ان” القوة الصاروخية لكتائب حزب الله تمكنت من قتل (30) عنصرا من عصابات داعش الاجرامية بينهم القيادي المدعو (عبد الله حسين عمير العسافي) بصلية من صواريخ البتار في جبال مكحول”.

واضاف ان ” المجرم (العسافي) يعد واحدا من القيادات التي حاولت شن هجوم على قاطع المقاومة الاسلامية لواء علي الاكبر (ع)”، مشيرا الى ان ” عملية الاستهداف من قبل الاسناد الصاروخي للكتائب تمت وفق معلومات استخبارية دقيقة”.

وكانت سرية الاسناد الصاروخي لكتائب حزب الله قد قصفت، امس (الاربعاء 1 شباط)، تجمعا لعصابات داعش الاجرامية في مطعم قرب الحديقة العامة وعلوة الجولان وبستان البعريم قرب سيطرة الازركية في الفلوجة، ما اسفر عن مقتل عدد منهم وتدمير الياتهم.

الجدير بالذكر ان مجاهدي كتائب حزب الله قتلوا (الثلاثاء 2شباط ) ستة دواعش بينهم قياديان احدهم يدعى (ابو احمد الفني) باستهداف تجمع لهم بصاروخ (البتار) في منطقة النعيمية الواقعة بين الحبانية والفلوجة.انتهى/62هـ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.