الامارات تُغيب معارضيها وتعدم بعضهم سرا

الاختفاء-القسري-في-الإمارات

الانصار/..
كشفت مصادر مطلعة ،الاثنين، عن اختفاء عدد من المعارضين للسلطة في الامارات واعدام اخرين سرا.
واشارت المصادر في تصريحات صحفية تابعها موقع /الانصار/ الى ان ” حالات الإختفاء القسري للمعارضين المنفيين في دولة الإمارات اخذت تتزايد في الاونة الاخيرة”، عادة ” ذلك سابقة خطيرة تستدعي التوقف عندها من قبل نظمات حقوق الانسان الدولية والامم المتحدة”.
واضافت ان” السلطات الاماراتية اخذت تتعقب اثار المعارضين وتستردهم بالتعاون مع الدول الاخرى ومن بين تلك الحالات المعارض (عبد الرحمن بن صبيح) الذي تم استرداده من اندونيسيا واحتجازه ثم تغييبه”، مؤكدة عدم وجود اي معلومات حالية عن (ابن صبيح) ولم يتسنّ له التواصل مع محاميه، ولم يُعرض على المحاكم”، مرجحة ” اعدامه بشكل سري مع عدد من المعارضين”.
يذكر ان اغلب الأنظمة في دول الخليج باتت تعيش هاجس الخوف والقلق والرعب من قيادات الطبقة المناهضة والمقاومة في بلدانها، وتحاول بشتى الوسائل والسبل نزع فتيل الثورات الشعبية باعتقال واعدام واغتيال المعارضين، الا ان تلك السلوكيات لم تثني المعارضين عن الاتجاه نحو التحرر من الظلم والطغيان، بحسب بعض المراقبين. انتهى/62هــ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.