الوفاق: إسقاط الجنسية عن المواطنين مخالفة فاضحة للدستور والقانون الدولي

images (1)

الانصار/.. أكدت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية أن الحكم بترحيل عالم الدين البحريني البارز سماحة الشيخ محمد خجسته من وطنه البحرين بعد اسقاط جنسيته وجعله عديم الجنسية هو انتهاك صريح وفاضح للدستور وللقانون الدولي الملزمين للسلطة ولايمكن تجاوزهما.

وأكدت الوفاق في بيان اطلعت عليه /الانصار/، أن “الشيخ خجسته شخصية وطنية بحرينية رائده وله مساهمات كبيرة في خدمة الوطن ووحدته الوطنية وتوعية شعبه وأن هذا القرار يصب في زيادة التوتر ويمضي في الطريق الخاطئ”.

واعتبرت أن “ترحيله من البحرين يؤكد أن السلطة تصر على المضي في على عكس المطالبات الدولية بفتح قنوات الحوار والبدء في حل سياسي شامل ووقف الإنتهاكات، لأن هذا القرار يعزز حالة التوغل في الخيارات الأمنية ومعاقبة كل من لا يتفق مع رأي السلطة”.

وطالبت الوفاق بـ”تقدير رجالات البحرين بدلاً من استهدافهم والتضييق عليهم وحرمانهم من ابسط حقوقهم الاساسية لأن هذا القرار مخالف للبعد الحقوقي والانساني والاخلاقي والديني”.

وذكرّت الوفاق بأن “اسقاط جنسية المواطنين والنشطاء يستخدم في البحرين من أجل معاقبة النشطاء ودعاة الديمقراطية”، مشيرة الى أن “ترحيل سماحة آية الله الشيخ النجاتي قبل اكثر من عام ونصف لازال حاضرا في وجدان الوطن بما يحمله من انتهاك صريح وخطأ فادح نتيجة السياسات القائمة على المعاقبة والاستهداف”.

وطالبت الوفاق المجتمع الدولي بـ”موقف واضح ورافض لهذه القرارات وبالاخص المفوضية السامية التي واكب قرار ابعاد الشيخ خجسته تواجدهم في البحرين وكأنها الرسالة الاوضح من السلطة نحن ماضون في برنامجنا دون اكتراث لاي التزامات نبرمها معكم”.انتهى/ 62 ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.