حزب الله يخترق كاميرات لوزارة حرب الإحتلال الصهيوني

thumb

الانصار/..ذكرت تقارير إعلامية عبرية، أن وحدة القرصنة التابعة لحزب الله اللبناني تمكنت من تنفيذ اختراق أمني بحق وزارة الحرب الصهيونية.

وذكرت التقارير إن “حزب الله نشر صورا قال أنها من تل أبيب وحيفا”، مشيرا الى ان “وحدة القراصنة اللبنانية تمكنت من اقتحام شبكة كاميرات المراقبة داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وأصدرت المنظمة، التي تطلق على نفسها “نحن قادمون”، أن الصور التي نشرت من الكاميرات الأمنية، تمت بمناسبة الذكرى الثامنة لاغتيال كبار نشطي حزب الله عماد مغنية.

وقالت إن منظمة “قادمون” أعلنت منذ 2013 تحديها “إسرائيل” في الساحة الافتراضية، وقد عكفت على تنفيذ هجمات انتقامية ضد “إسرائيل” في المقام الأول،  أو إجراءات لإحياء الذكرى السنوية لمقتل المجاهدين اللبنانيين الذين تقول أن “إسرائيل” قتلتهم.

وأفادت وسائل الإعلام اللبنانية التابعة لحزب الله في السابق أن “قادمون” قادرة على اقتحام المواقع الإسرائيلية الحساسة وحسابات “الفيسبوك” الإسرائيلية.

وفي مقابلة قناة “المنار” اللبنانية مع أحد أعضاء “قادمون” وهو يلبس العتاد العسكري، ويخفي وجهه، قال: “هدفنا هو تدمير إسرائيل إلكترونيا”.

وأضاف العنصر في “قادمون” أن مجموعته تمكنت من اختراق 5000 موقع عبري على مدار عام 2015، بما في ذلك المواقع المؤسسة الأمنية التي تحتوي على مواد حساسة. انتهى/ 62 ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.