مطالبات العبادي بالتخلي عن حزبه والجنود الفضائيين ابرز عناوين صحف اليوم

صحف-عراقية

الانصار/..

اهتمت الصحف الصادرة اليوم بمطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بتفويض عام من البرلمان لتغيير الكابينة الوزارية بالكامل ، واتساع الاشتباكات المسلحة في الفلوجة بين الاهالي وداعش الاجرامي، واعلان وزير المالية هوشيار زيباري وجود “جنود وهميين” تدفع لهم ما بين 500 ـ 600 مليون دولار مرتبات شهرية.

فقد ابرزت صحيفة /الصباح/ التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي اتساع الاشتباكات المسلحة بين الاهالي وعصابات داعش الاجرامي التي اندلعت امس الاول في إحياء الفلوجة لتمتد امس السبت الى الحي العسكري حيث نشر ابناء العشائر قناصين على اسطح البنايات لاستهداف إرهابيي تلك العصابات.

واشارت الصحيفة الى ما كشفه رئيس مجلس محافظة الأنبار صباح كرحوت ، عن ” اعداد خطط بالاتفاق مع ابناء العشائر للقيام بعمل عسكري ضد داعش من داخل قضاء الفلوجة ، مبينا ان الخطة تتضمن مهاجمة داعش من الداخل على ان تقوم القوات الأمنية بإسناد ابناء العشائر من خارج المدينة “.

اما صحيفة /الزوراء/ التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين فاهتمت بتضييف مجلس النواب في جلسته امس، رئيس الوزراء حيدر العبادي ، مركزة على حديثه بخصوص التغيير الوزاري المرتقب وردود الافعال حيال ذلك.

وقالت ” تباينت مواقف الكتل السياسية بشأن طروحات رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي عن مشروع التعديل الوزاري بعيدا عن المحاصصة “.

واضافت الصحيفة “كتلة التغيير النيابية دعت، العبادي إلى تقديم استقالته من الحزب الذي ينتمي الية لتشكيل حكومة تكنوقراط ، دعت رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني النائب الا طالباني ، رئيس الوزراء الى تخويل البرلمان لتعيين الوزراء الجدد ، بينما توقع النائب عن التحالف الوطني عواد العوادي ، ان يُفاجئ رئيس الوزراء حيدر العبادي ، الكتل السياسية بالكابينة الوزارية الجديدة”.

من جهتها ركزت صحيفة /الزمان/ المستقلة على مطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بتفويض عام من البرلمان لتغيير الكابينة الوزارية بالكامل.

واشارت الصحيفة الى قوله خلال تضييفه في البرلمان ” ان التعديل مطلوب لوجود ازمة اقتصادية خطرة تحتاج الى اشخاص مهنيين لادارة الاقتصاد في البلد ، مشيرا إلى وجود خيارين ، الاول يعتمد على المحاصصة الحالية والاخر على مبدأ التوافق البرلماني ، مطالبا البرلمان بتفويض عام لتغيير الكابينة الوزارية بالكامل وتشكيل أخرى لا تبنى على المحاصصة وإنما وفق المهنية والاختصاص”.

وفي هذا السياق ، ابرزت صحيفة /الصباح الجديد/ المستقلة تأكيد مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي ” ضرورة التخلي عن الانتماء السياسي في التغيير الوزاري وتشكيل الحكومة “.

واوردت الصحيفة تصريح المتحدث باسم المكتب سعد الحديثي والذي قال فيه ” ان الفكرة الاساسية في اختيار حكومة او استبدال او اجراء تغيير وزاري جذري هو للإتيان بتكنوقراط واكاديميين ومتخصصين وخبراء لإدارة الوزارات والمؤسسات المتعددة في الدولة “.

الى ذلك اهتمت صحيفة /الجورنال/ المستقلة باعلان كتلة الاحرار عن استعدادها للتخلي عن المكاسب والمغانم السياسية من أجل العراق.

ونقلت الصحيفة عن رئيس الكتلة ضياء الاسدي قوله في مؤتمر صحفي ” ان كتلة الاحرار والتيار الصدري سيعطيان لرئيس الوزراء حيدر العبادي تشكيل حكومة تكنوقراط جديدة ، وبعدها ستتم محاسبتها في أي تقصير ، مضيفا ان وزراء التيار هم السباقون بتقديم استقالتهم خلال الفترة الماضية ونحن نجدد استعدادنا الكامل لهذا الأمر لمصلحة العراق وشعبه “.

وفي الشان الاقتصادي ، ابرزت صحيفة /العالم/ المستقلة تحذير وزير المالية هوشيار زيباري من ” وضع مالي اصعب من أي وضع سابق ، لافتا الى وجود اجراءات جديدة قد تتخذ بهذا الصدد “.

ونقلت الصحيفة عنه القول ” ان مشكلتنا الأكبر هي الجنود الوهميون ؛ فهناك ما بين 500 ـ 600 مليون دولار تُدفع مرتبات شهرية لجنود لا وجود لهم ”

كرامات فاطمة الزهراء ( ع) في ذکر مصابها

 

شفقنا– ورد عن الثعلبي في ( قصص الأنبياء ) ، و الزمخشري في ( الكشاف ) في تفسير قوله تعالى : ( كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا المِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقاً ) ، (آل عمران : 37 ) .

في خبر طويل نقتطف منه ما يلي : قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) لفاطمة ( عليها السلام ) : ( يَا بُنَيَّة هَلْ عندك شيء آكل ؟، فإني جائع ) .

فقالت ( عليها السلام ) : ( لا و الله ، بأبي أنت و أمي ) .

فلما خرج رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) من عندها ، بَعَثَت إِليها جارةٌ لها بِرَغِيفَيْنِ ، و بضعة لحم .

فأخذَتْهُ ( عليها السلام ) منها ، و وضعته في جفنة ، و غطت عليه ، و قالت : ( لأُوثِرَنَّ بها رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) على نفسي ، و من عندي ) ، و كانوا جميعاً محتاجين إلى شبْعَة من طعام .

فبعثت حَسَناً و حسيناً إلى جَدِّهِما ( صلى الله عليه وآله ) ، فرجع ( صلى الله عليه وآله ) إليها ، فقالت ( عليها السلام ) : ( بأبي أنت و أمي يا رسول الله ، قد أتانا الله بشيء فخبأتُه لك ) .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( فَهَلُمِّي به ) فَأْتِي به ، فكشفت ( عليها السلام ) عن الجفنة ، فإذا هي مملوءة خبزاً و لحماً .

فلما نظرَتْ ( عليها السلام ) إليه بهتَت ، و عرفت أنها بركة من الله تعالى ، فحمدت الله تعالى ، و صلّت على نبيه ( صلى الله عليه وآله ) .

فقال ( صلى الله عليه وآله ) : ( من أين لك هذا يا بُنَيَّة ؟ ) .

قالت ( عليها السلام ) : ( هو من عند الله ، إن الله يرزق من يشاء بغير حساب ) .

فقال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : ( الحمد لله ، جعلك شبيهة بسيِّدة نساء بني إسرائيل ، فإنها كانت إذا رَزَقها الله رزقاً حسناً ، فسُئلت عنه ، قالت : هو من عند الله ، إن الله يرزق من يشاء بغير حساب ) .

فبعث الرسول ( صلى الله عليه وآله ) إلى علي ( عليه السلام ) ، فَأتَى .

فأكل الرسول و علي و فاطمة و الحسن و الحسين ( عليهم السلام ) ، و جميع أزواج النبي ( صلى الله عليه وآله ) ، حتى شبعوا ، و بقيت الجفنة كما هي .

فقالت فاطمة ( عليها السلام ) : ( و أوسعت منها على جميع جيراني ، و جعل الله فيها بركة ، و خيراً طويلاً ) .

و كان أصل الجفنة رغيفين ، و بضعة لحم ، و الباقي بركة من الله تعالى .

و عن الحسن البصري ، و ابن إسحاق ، عن ميمونة قالت : وَجدتُ فاطمة ( عليها السلام ) نائمة ، و الرَحى تدور ، فأخبرتُ رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بذلك فقال : ( إن اللهَ عَلِمَ ضَعفَ أَمَتِهِ ، فَأوحى إِلى الرَّحى أَن تدورَ ، فَدَارَتْ ) .

و رهنت ـ مرَّةً ـ فاطمة ( عليها السلام ) كسوة لها عند امرأة زيد اليهودي في المدينة ، و استقرضت الشعير ، فلما دخل زيد داره ، قال : ما هذه الأنوار في دارنا ؟! ، قالت : لِكِسوَةِ فاطمة ( عليها السلام ) .

فأسلَمَ في الحال ، و أسلَمَت امرأتُه و جيرانُه ، حتى أسلم ثمانون نفساً .

و عن علي بن معمر قال : خرجَتْ أمُّ أَيمَن إلى مكة ، بعد وفاة فاطمة ( عليها السلام ) ، و قالت : لا أرى المدينة بعدها .

فأصابها عطش شديد في الجحفة ، حتى خافت على نفسها ، فكسرت عَينَيها نحو السماء ، ثم قالت : يَا ربِّ ، أَتَعَطِّشَنِي ، و أنا خَادمة بنت نبيك ( صلى الله عليه وآله ) .

قال : فنزل إليها دَلوٌ من ماء الجنَّة ، فَشَرِبَتْ ، و لم تَجُعْ ، وَ لَمْ تَعطَشْ سَبع سِنين .

و ما ذكرناه شيء يسير من كرامات فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) .

سلام الله على فاطمة الزهراء وعلى أبیها وبعلها وبنیها وعظم الله اجوركم فی مصابها ولعنة الله على من ظلمها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.