اجتماعات سرية بين الامريكان و ” داعش” غربي الانبار

iraq_us_army

الانصار/.. كشف مصدر مطلع، السبت، عن اجتماع  سري  لقيادات امريكية بعدد من عناصر داعش الاجرامية في مدينتي هيت وكبيسة لتنفيذ خطط مستقبلية  بالتعاون  مع الاجراميين تحت عنوان الثوار.

وقال المصدر في تصريح تابعه موقع /الانصار/، ان “عددا من  الجنرالات الامريكان المتواجدين في قاعدة عين الاسد غرب الانبار عقدوا اجتماعا  بعدد من عناصر داعش الاجرامي في هيت وكبيسة ومنحهم صفة الثوار بحجة محاربة  داعش الاجرامية”.

وأضاف ان “الهدف الرئيس من ذلك لتأمين سلامة تلك العصابات مع اقتراب عمليات تحرير الموصل ونينوى واشراكها في عملية البناء والاعمار تحت عناوين مختلفة”.

وتابع المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه  ان “المسلسل الامريكي لن ينتهي بنهاية داعش  والخلاص منه يتطلب طرد جميع القوات الامريكية في العراق وتحت اي مسمى  ومهما كانت ذرائعه”، مبيناً ان “هذا الاجتماع سبقه اجتماعات عدة خلال الفترة الماضية”.

واشار  الى ان “الثورة المبطنة التي حصلت قبل اسبوع في الفلوجة وهيت والموصل ضد داعش وبما تسمى ” ثوار حماس العراق ” وبزعامة المطلوب للقضاء بتهمة الإرهاب رافع العيساوي هي وليدة تلك الاجتماعات وباغلفة واجندات خبيثة هدفها تامين سلامة  كبار قادة داعش والحفاظ على  المصالح الامريكية بعد عمليات التحريرعن طريق اعلان الثورة على داعش، وللتاسيس لظروف يختلط فيه الحابل بالنابل، حتى تختبيء عصابات داعش بين ابناء العشائر، التي اصطنعت هذه الثورة المشبوهة وركوب موجة الوطنية المزيفة، ليكون فيها هؤلاء الثوار المزيفيين، قادة النصر  والتحرير مستقبلاً.انتهى / 62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.