صحف اليوم تتناول موقف الحكومة ازاء “بن زايد و اوغلو” والكابينة الوزارية المرتقبة وفساد المسؤولين

تنزيل (3)

الانصار/.. ركزت الصحف العراقية ،الاحد، على موقف الحكومة وردها على تصريحات وزيري الخارجية التركي والاماراتي بشأن العراق، فضلا عن التكهنات حول الكابينة الوزارية الجديدة التي يعتزم رئيس الوزراء حيدر العبادي تشكيلها.

وسلطت معظم الصحف ومنها (الصباح الجديد) اهتمامها باعلان وزارة الخارجية، رفضها تصريحات وزير الخارجية التركي جاوش اوغلو بشأن العراق، عادةً تلك التصريحات بأنها ترويج للخطاب “الطائفي المقيت”.

كما اوردت الصحيفة شجب وزارة الخارجية التصريحات التي أدلى بها وزير الخارجية الاماراتي (عبد الله بن زايد آل نهيان) بخصوص الحشد الشعبي، وعدتها اساءة للمؤسسة الأمنية العسكرية”.

اما صحيفة (الصباح) فقد اشارت الى موضوع الكابينة الحكومية المرتقبة، وابرزت اعلان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري عن وجود لقاءات موسعة بين الكتل السياسية ورئيس الوزراء حيدر العبادي لاحداث التغييرات الحكومية.

وتطرقت الصحيفة الى قوله ” ان وزراء الكتل على استعداد للمضي في استقالتهم في حال تحقق ما يجمع عليه داخل الكتل السياسية بما فيهم وزراء اتحاد القوى ، منوها بان الاسبوع المقبل سيشهد حملة لقاءات موسعة بين مختلف الاطراف السياسية مع رئيس الوزراء وحوارات جانبية لانضاج ما تم طرحه بشأن عملية التغييرات المرتقبة “.

من جهتها اهتمت صحيفة (المشرق) بما كشفته منظمة الشفافية الدولية من ان ” لدى بعض السياسيين العراقيين اموالا تتجاوز الف مرة ما يمتلكه رؤساء وملوك دول كبيرة وغنية “.

واوردت الصحيفة تأكيد المنظمة، ان “معدل ما يملكه احد عشر سياسيا عراقيا يتراوح بين سبعين مليون دولار ومائتي مليون دولار حصلوا عليها من عقود وعمولات حكومية ، ووصفت السياسيين العراقيين بأنهم الاكثر فسادا وغنى في العالم “.

الى ذلك ركزت صحيفة (الجورنال) على تأكيد العبادي” بوجود لجان اقتصادية تابعة لكتل سياسية متخصصة لاستيفاء المبالغ المالية بصورة غير شرعية عن طريق انحراف مسار المقاولات ليصل تنفيذها عن طريق شركات تابعة لأحزاب سياسية متنفذة”، مبينا انه “من الضروري تطبيق قانون (من اين لك هذا) ليشمل حتى رؤساء الكتل “.انتهى/62هــ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.