قائد الثورة يدعو جميع المسؤولين التنفيذيين الى التصدي بشجاعة للتدخلات الاجنبية

قائد الثورة

الانصار/.. دعا قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي، مسؤولي البلاد سواء الذين تم انتخابهم لعضوية مجلس الشورى الاسلامي ومجلس خبراء القيادة وجميع المسؤولين التنفيذيين للتصدي بشجاعة للتدخلات الاجنبية، فيما اعرب عن شكره لابناء الشعب الايراني الواعي على مشاركتهم الواسعة في الانتخابات ، مؤكدا ان هذه المشاركة الحماسية اظهرت للعالم من جديد الصورة المشرقة لسيادة الشعب الدينية.

وقال قائد الثورة الاسلامية في بيان اصدره بمناسبة اقامة انتخابات مجلس خبراء القيادة ومجلس الشورى الاسلامي ، “تمكن للمرة السادسة والثلاثين بعد بداية الثورة الاسلامية، وفي الانتخابات العامة، وبعزيمة راسخة وحماس ونشاط لاينسى، ان يقرر مصير البلاد بشكل قانوني، ويختار ممثليه لتشكيل مجلسين مقتدرين وهامين جدا، وان يظهر للعالم أجمع من جديد سيادة الشعب الدينية في صورته المشرقة والمقتدرة”.

واكد سماحة القائد ان “الجمهورية الاسلامية الايرانية تفتخر بشعبها وبصلابة قوانينها التي اوجدت هذه الفرص السانحة لتنشيط القوى الوطنية”.

واعرب سماحة آية الله الخامنئي عن شكره “للمواطنين لتلبيتهم نداء القيادة بالتوجه الى صناديق الاقتراع ، سائلا الله تعالى ان يثيبهم الاجر المعنوي ويمن عليهم بالهداية الالهية”.

واضاف  قائد الثورة الاسلامية مسؤولي البلاد سواء الذين تم انتخابهم لعضوية مجلس الشورى الاسلامي ومجلس خبراء القيادة وجميع المسؤولين التنفيذيين ، وباقي المسؤولين في المؤسسات والاجهزة ، بان تقديم الشكر جدير بالذين يقدمون الخدمات الخالصة للشعب والبلاد والنظام الاسلامي ، ويتميزون ببساطة العيش والنزاهة والتواجد المستمر في مواقع المسؤولية ، ويرجحون المصالح الوطنية على المصالح الشخصية والفئوية ، ويتصدون بشجاعة للتدخلات الاجنبية ، ويتخذون مواقف ثورية حيال مخططات الاعداء والخونة ، ويسلكون نهجا جهاديا في الفكر والعمل ، وفي جملة واحدة ، يعتبرون العمل في سبيل الله وفي سبيل الخدمة لخلق الله ، برنامجهم الدائم اثناء توليهم المسؤولية ولا يتخطون ذلك بأي ثمن كان.

واوضح قائد الثورة الاسلامية ان “المرحلة الراهنة مرحلة حساسة جدا ، تتطلب حساسية ويقظة وعزما راسخا من الجميع لاسيما مسؤولي البلاد”.انتهى/ 62 ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.