تجار السلاح يستخدمون “مواقع التواصل الاجتماعي” لترويج بضائعهم

asliha

الانصار/.. يستخدم تجار السلاح اساليب مختلفة لترويج بضائعهم الخفيفة والثقيلة للجماعات الاجرامية، ومن بين تلك الطرق وابسطها مواقع التواصل الاجتماعي.

حيث ذكر تقرير نشرته صحيفة (انترناشيونال بيزنز تايمز الامريكية)، أن “تجار السلاح يستخدمون الفيسبوك لبيع اسلحة مختلفة بينها صواريخ ودبابات للجماعات والتنظيمات الاجرامية المنتشرة في الشرق الاوسط”.

واضافت إنه “من الممكن الحصول من تجار الاسلحة عبر الفيسبوك على اسلحة تستخدمها وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية”، مبينة أن ” صفحات بيع الاسلحة تنوعت تحت مواضيع مختلفة مثل المجاميع المغلقة والشركات واتحادات الرياضة وتسوق بالتجزئة فيما تشير عناوينها المكتوبة باللغة العربية الى ان الغرض منها بيع الاسلحة بشكل واضح”.

وتابع التقرير، ان “هناك فئتين من الصفحات  المتخصصة ببيع الاسلحة على مواقع التواصل الاجتماعي فئة خفيفة لبيع المسدسات والبنادق الهجومية وفئة ثقيلة تشمل بيع اسحلة البازوكا والمدافع الرشاشة والصواريخ والدبابات والرمانات اليدوية والدروع الواقية للبدن”.انتهى/62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.