مجلس الامن يفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية

تنزيل (3)

الانصار/.. تبنى مجلس الأمن الدولي ,الأربعاء, سلسلة جديدة من العقوبات القاسية ضد كوريا الشمالية بعد التجربتين الأخيرتين النووية والباليستية، اللتين أجرتهما.

وتأتي هذه العقوبات بعد تجربة نووية رابعة أجرتها بيونغ يانغ في السادس من كانون الثاني، وإطلاق صاروخ في السابع من شباط، في انتهاك لقرارات الأمم المتحدة.

وينص مشروع القرار على أقسى عقوبات تفرض على كوريا الشمالية منذ نحو عشرين عاما، كما يقول المسؤولون الأمريكيون، لكن تطبيقها يعتمد إلى حد كبير على الصين.

ويلزم مشروع القرار في إجراء غير مسبوق، دول الأمم المتحدة بتفتيش كل الشحنات المرسلة إلى كوريا الشمالية والقادمة منها، كما يفرض قيودا تجارية جديدة ويحظر وجود سفن يشتبه بنقلها حمولات إلى كوريا الشمالية بصفة غير مشروعة في موانئ هذه الدول.

كما ينص مشروع القرار على حظر صادرات الفحم والحديد وخام الحديد من كوريا الشمالية، باستثناء الحمولات التي تستخدم عائداتها من أجل تأمين مواد أساسية للسكان وليس لتمويل برامج بيونغ يانغ النووية والباليستية.

كما يحظر نص القرار على كوريا الشمالية بيع الذهب والتيتانيوم والمعادن النادرة ويحظر تسليم بيونغ يانغ وقودا للطائرات وللصواريخ، هذا ويشدد مشروع القرار القيود المصرفية المفروضة حاليا ويلزم الدول بحظر أجوائها على أي طائرة يشتبه بنقلها بضائع بصفة غير شرعية إلى كوريا الشمالية.

وفي حين يعمل مجلس الأمن على فرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ، أظهرت وسائل إعلام كورية شمالية، الزعيم كيم جونغ أون خلال تفقده مصنع معدات، يعتقد الخبراء أنه يستخدم لإنتاج قطع ذات صلة ببرنامج الصواريخ.

وأوضحت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية، أن الزعيم الكوري الشمالي أصدر تعليمات للعاملين في مصنع شايسونغ في بيونغ يانغ بأخذ التدابير الضرورية من أجل تحديث المصنع، على حد قولها.انتهى/62ع

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.