بدر لمجلس نينوى: قفوا في ساحات القتال بدلا من القرارات العدائية

القوات-الامنية

الانصار/.. دعت النائبة عن كتلة بدر أمل عطية، السبت، مجلس نينوى للوقوف في ساحات القتال جنبا الى جنب القوات الامنية وقتال “داعش” الاجرامي بدلاً من الاتهامات التي وجهها المجلس للحشد الشعبي.

وقالت العطية في تصريح تابعه /الانصار/، إن “الحشد الشعبي يقدم تضحيات سخية مقابل المؤامرات التي حصلت مع بعض أطراف العملية السياسية”، مستدركة ان “الحشد درع هذا البلد والذين تصدوا للذين يصرحون بدخولهم او عدمه، سيما وان هؤلاء هم بحاجة الى شجاعة ابناء الحشد”.

وأضافت أن “الحشد دافع من اجل وحدة العراق وتلبية لنداء المرجعية  وان مثل هكذا تصريحات وقرارات يصدرها مجلس نينوى تعد خائبة يصرح بها المفلسون”.

وأكدت العطية انه “كان الأجدر بهؤلاء ان يذهبوا الى خنادق القتال وان يقاتلوا جنبا الى جنب القوات الامنية  لتحرير الأراضي  وإعادتها لأصحابها بدلا من تلك القرارات العدائية”.

وكان مجلس محافظة نينوى قد صوت في وقت سابق على قرار بعدم إشراك الحشد الشعبي في معركة تحرير الموصل، في الوقت الذي أكد فيه رئيس الوزراء حيدر العبادي من داخل قبة البرلمان مشاركة الحشد الشعبي في معارك الموصل.انتهى/62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.