العبادي يصدر قرارا “مفاجئا” بوقف عملية كتائب حزب الله والحشد الشعبي باقتحام حديثة

 كتائب-حزب-الله

الانصار/خاص/.. حمل قيادي في المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله ،الاربعاء، الولايات المتحدة مسؤولية قتل وتجويع اهالي حديثة من قبل مجاميع “داعش” الاجرامية، فيما اكد استعداد مجاهدي الكتائب لتحرير المدينة خلال 24ساعة.

وقال القيادي ابو طالب السعيدي في تصريح خص به موقع /الانصار/، ان “مجاهدي كتائب حزب الله انطلقوا، مساء الثلاثاء، برفقة الحشد الشعبي من جزيرة سامراء الى منطقة حديثة لتحريرها من دنس مجرمي داعش”، مبينا ان ” اهالي حديثة استبشروا بوصول قوات المجاهدين الى اسوار المدينة، لاسيما بعد اقتراب ساعة الصفر لاقتحامها لكن القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي سرعان ما اصدر قرارا مفاجئا بوقف العملية”.

واضاف ان ” الكتائب قادرة على تحرير حديثة ومطاردة فلول مجرمي داعش خلال (24) ساعة “، معلنا ” انتظار المجاهدين لقرار الحكومة بالاقتحام”، وطمئن السعيدي في الوقت نفسه اهالي حديثة قائلا: ” بيننا وبينكم (50) كم ونبشركم بالنصر القريب”.

واكد ان ” ما يجري اليوم على اهالي حديثة من ابادة وقتل وتجويع من قبل مجرمي داعش تتحمل مسؤوليته الولايات المتحدة الامريكية التي تضغط على الحكومة العراقية بقرارات جائرة بهدف منع دخول المقاومة الاسلامية والحشد الى حديثة”.

واوضح ان “قرار امريكا يؤكد مخاوفها من تحرير المدينة ووصول الكتائب الى مشارف قاعدة عين الاسد التي يتواجد فيها اذنابهم”.انتهى/ 62 ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.