واشنطن تؤنب السعودية لانتهاجها سياسة متهورة دفعت لبنان نحو الجمهورية الاسلامية

تنزيل (8)

الانصار/.. وصفت واشنطن، القرارات السعودية بوقف الهبة للجيش اللبناني واعلان حزب الله منظمة ارهابية بالمتهورة كونها دفعت لبنان الى الاتجاه اكثر نحو الجمهورية الاسلامية.

وذكرت صحيفة (وول ستريت جورنال) إن “الخلافات بدأت تظهر بين واشنطن والرياض بسبب وقف السعودية الهبة التي وعدت بتقديمها إلى الجيش اللبناني، وإعلان حزب الله منظمة (إرهابية)”، مشيرة إلى أن “واشنطن تضغط على السعودية لتخفيف هذه العقوبات ليس حبا فيها وانما منعا لاقامة علاقة وطيدة بالجمهورية الاسلامية”.

ونقلت الصحيفة، عن مسؤولين عرب وأميركيين قولهم إن “إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تضغط على الكيان السعودي لكي لا تتخذ خطوات إضافية، متهورة ضد لبنان بشكل عام وحزب الله بشكل خاص كون الاخير يتمتع بسلطة شعبية واسعة في بيروت”.

وطردت السعودية عدداً من العمال اللبنانيين في الأسابيع الأخيرة اتهمتهم بأنهم ينتسبون إلى “حزب الله”، في حين قالت دول أخرى إنها تفكر بسحب ودائعها من مصرف لبنان المركزي، وتقليل استثماراتها هناك.

واتخذت السعودية هذه الإجراءات ضد لبنان و”حزب الله” بعد نأي لبنان، خلال كانون الثاني 2016م، عن تأييد قرار جامعة الدول العربية الذي يدين إيران بعد الهجمات على السفارة السعودية في طهران، في الثاني من كانون الثاني.

تلك التصريحات الامريكية تؤكد مدى الخبث والحقد ازاء الجمهورية الاسلامية ومحاولات افرادها عن المنطقة والعالم بمختلف الاساليب والسياسات المشروعة وغير المشروعة، الا ان تلك السياسة دائما ما تصطدم بحجر الدبلوماسية الايرانية التي اثبتت نجاحات كبيرة، وجعلت طهران محط تسابق واقبال العالم العربي والعالمي،لاسيما بعد الاتفاق النووي.

وبعد قرار السعودية بايقاف الهبة ، اعلنت الجمهورية الاسلامية عن استعدادها الكامل لتقديم الدعم للجيش والقوى الامنية اللبنانية.انتهى/62هــ

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.