مركز حقوقي: البحرين تنتهك حق الخصوصية وتفرض قيود تعسفية على حرية الرأي والتعبير

ثبببب

الانصار/.. عبر مركز البحرين لحقوق الانسان، عن قلقه الشديد إزاء استمرار السلطات البحرينية في قمع حق الأفراد في التعبير عن آرائهم وانتهاك حقهم في الخصوصية وذلك من خلال فرض قيود مشددة جديدة وهي مراقبة محتويات المجموعات الاكترونية والمراسلات الخاصة على وسائل التواصل الاجتماعي مثل برنامج الواتساب.

ورأى المركز في بيان تابعه /الانصار/، أن “هذه الاجراءات الجديدة تقع ضمن نطاق التعسف وحرمان المواطنين من حقهم في التعبير عن آرائهم في أجواء صحية وسليمة وتناقل الأفكار والأخبار”.

ودعا المركز الحكومة في البحرين الى “إحترام حقوق الإنسان وفي مقدمتها الحق في التعبير عن الرأي وتداول المعلومات دون قيود و شروط و إجراءات تعسفية فضلا عن إحترام حقوق الانسان في الخصوصية والتوقف عن مراقبة مراسلات المواطنين في مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك في مجموعات الدردشة إضافة الى الإفراج عن جميع المعتقلين الذي تم إعتقالهم بسبب تعبيرهم السلمي او نشرهم لآرائهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي والكف عن فرض الرقابة والقيود التعسفية على برامج التواصل الإجتماعي ومراجعة القوانين التي تحد من ممارسة هذا الحق.انتهى/ 62 ش

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.