ولايتي: ايران وسوريا جبهة واحدة ضد الاعداء

ولايتي

الانصار/.. اكد رئیس مرکز الابحاث الستراتیجیة فی مجمع تشخیص مصلحة النظام علی اکبر ولایتی، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وسوریا فی جبهة واحدة منذ انتصار الثورة الاسلامیة.

وقال ولايتي خلال لقائه مع نائب وزیر الخارجیة السوري فیصل المقداد، ان ”  ایران هي البلد الثاني للاصدقاء السوریین”، مبينا :” اذا لم تتعاون ایران وسوریا والاصدقاء فی حزب الله والعراقیین لكان الوضع في المنطقة مختلف عما هو علیه الان”.

واضاف ان ” الاعداء کانوا یهدفون الی تدمیر سوریا التي تعتبر العمود الفقري لمحور المقاومة”، موضحا ان ” انضمام روسیا الی هذا المحور یعد تطورا اساسیا في المنطقة”.

وأکد ولايتي ان ” سوریا حكومة وشعبا ستنتصر في مواجهة الاعداء بمساعدة حلفائها ایران وروسیا والعراق وحزب الله وبعض الدول العربیة التی تعتمد سیاسات منصفة”.

وخاطب ولايتي المقداد: “زيارتك الى ایران مهمة ونأمل بنجاح المفاوضات السیاسیة مع المعارضة غیر الارهابیة کما نجحنا في الحرب والدفاع عن الاراضي السوریة”.انتهى/62ج

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.