الشیخ قبلان : ايران ملاذا ومرجعا للمسلمین في العالم

الشيخ-قبلان

الانصار/.. اشاد نائب رئیس المجلس الإسلامی الشیعی الأعلی الشیخ عبد الأمیر قبلان خلال استقباله رئیس المجلس الإستراتیجی للعلاقات الخارجیة کمال خرازي بدور ایران الکبیر فی دعم القضیة الفلسطینیة، مؤکدا ضرورة تحصین الوحدة الإسلامیة والتضامن فی مواجهة أعداء الأمة.

ورأی الشیخ قبلان ان ” الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة اصبحت الیوم محط انظار الأمم لما حققته من انجازات جعلت من ایران ملاذا ومرجعا للمسلمین فی العالم، فهی استطاعت بوعي شعبها وحکمة قیادتها وتوجیهات علمائها أن تحبط کل المؤامرات التی تستهدف منعتها ودورها مما یحتم أن یتعاون کل المسلمین معها”.

ونوه بـ” الدور الإیرانی الکبیر فی دعم القضیة الفلسطینیة وسعیها لتظل فلسطین حاضرة فی وجدان الأمة، فکانت ولا تزال المرجعیة الصحیحة لنهضة الشعوب الإسلامیة ومقاومتها للمشاریع الإستعماریة وفی طلیعتها المشروع الصهیونی، مما جعلها ملاذا للشعوب المستضعفة تنتصر للقضایا المحقة”.

وأکد أن ‘الإسلام ینبذ التعصب وکل الدعوات المغرضة التی تسیء الی تعالیمه فهو بريء من الإرهاب وعلینا أن نتمسك بالقرآن ونهج رسول الله وائمة أهل البیت لنشر الثقافة الصحیحة التی تصوب مسیرة الأمة وتنقذها مما تتخبط به من أزمات، فأهل البیت خشبة خلاص الأمة وضمانة لحفظها وسیرها علی طریق الإستقامة والإعتدال”.انتهى /62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.