تجمع العلماء يدعو لشن حرب عالمية على الجماعات الاجرامية

دواعش

الانصار/… رأى ( تجمع العلماء المسلمين)، الجمعة، أن الجماعات الاجرامية  قررت أن توجه ضربات في أكثر من منطقة في العالم، وبات اليوم الخطر يتهدد الأمن العالمي ولم يعد بالإمكان التغاضي عن التهديدات التي تطال الآمنين من دون تمييز، مبينا ان الاستمرار الميوعة في التعامل مع الخطر داعش الاجرامي واستخدامه كورقة لمصلحة القوى العظمى سينعكس سلبا على هذه القوى.

قال تجمع العلماء المسلمين في بيان اطلع عليه موقع / الانصار/ : ” حذرنا مرارا وتكرارا من خطر الجماعات الاجرامية على حدود وطننا العزيز لبنان وبخاصة في بلدة عرسال وجرودها، إلا أنه ويا للأسف تعامل البعض مع هذا الملف إنطلاقا من حسابات سياسية ضيقة، مما يجعل كل أهالي عرسال والمنطقة المحيطة في خطر محدق يطال أمنهم وحياتهم وأرزاقهم”.

وأضاف: ” واعتبر أن “ما حصل اليوم من زرع عبوة في طريق الجيش اللبناني وأدى إلى استشهاد ثلاثة جنود بينهم ضابط، يؤكد تحذيرنا من خطر هذه الجماعات، لذا يجب شن حرب عالمية على داعش الاجرامي والقضاء عليه في مهده في العراق وسوريا وليبيا وتونس وكل أماكن وجوده، وعلى الدولة اللبنانية اتخاذ قرار واضح بتحرير عرسال وجرودها من الاحتلال الداعشي”.

وتوجه التجمع بالتحية ” للجيش العربي السوري على الانجاز الذي حققه في تدمر هو والمقاومة والقوى الشعبية المساندة”، داعيا إلى “استكمال التحرير في كل المناطق السورية وعدم انتظار المفاوضات التي يظهر أنها عقيمة لا فائدة منها، لأنه باستكمال التحرير يمكن اللجوء ساعتئذ الى الشعب كمصدر وحيد للسلطات وبناء سوريا الحديثة لما فيه مصلحة الوطن والأمة”.انتهى/62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.