محتجون يحذرون بريطانيا من عواقب دعمها لنظام آل خليفة القمعي

البحرييين

الانصار/.. أقيم اعتصام، امس السبت، أمام مقر رئاسة الوزراء البريطانية في مدينة لندن, وذلك للإحتجاج على الدعم البريطاني لنظام عائلة آل خليفة الحاكم في البحرين.

طالب المحتجون بريطانيا بوقف بناء قاعدتها العسكرية في البحرين, وبوقف مساندتها للنظام الحاكم , والوقوف بدلا من ذلك مع الشعب البحراني الذي لا يطالب إلا بحقه المشروعة في تقرير مصيره بنفسه.

وحذّر المعتصمون بريطانيا من عاقبة الإستمرار في دعم النظام الخليفي معتبرين أن ذلك يشكل “خطرا” على المصالح القومية البريطانية على المدى البعيد.

وقال احد المعتصمين إن “بريطانيا تفكّر اليوم في مصالحها الآنية, وليس في مصالحها الإستراتيجية, التي لا يمكن تأمينها الاّ عبر الوقوف مع الشعوب في نضالها المشروع وليس مع الأنظمة القمعية”.

يُذكر أن المعارضة البحرانية اعتادت على تنظيم هذا الإعتصام ومنذ 181 أسبوعا, وبعد أن وقفت بريطانيا الى جانب النظام الحاكم في البحرين الذي قمع وبكل قسوة الحراك الجماهيري الذي اندلع في البلاد في فبراير 2011. انتهى/ 62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.