14 فبراير: سجن درويش خمسة سنوات استهتار بكل القيم وانتهاك لحقوق المرأة

فبراير

الانصار/.. استنكر ائتلاف 14 فبراير  من القوى الثورية المعارضة في البحرين، الحكم الذي أصدرته محكمة خليفية اليوم الأربعاء، 30 مارس، بحقّ المواطنة طيبة درويش وقضى بسجنها 5 سنوات بتهمة “إيواء مطلوبين سياسيين”  في منزلها.

وقالت الهيئة النسوية في الائتلاف في بيان بأن الحكم يعدّ “استهتارا بكلّ القيم الإنسانيّة والإسلاميّة”.

وأضاف بأن “اعتقال الحرّة طيبة درويش ومحاكمتها على خلفيّة موقفها السياسيّ والأخلاقيّ تجاه ثورة الرابع عشر من فبراير؛ هو انتهاك للأعراف الاجتماعيّة والحقوق الإنسانيّة للمرأة”، معتبرا الحكم ضدها دليلا آخر على “زيف القضاء الخليفيّ، الذي في المقابل يخفّف أحكام بعض المرتزقة المتهمين بقتل الشهداء، وحتى تبرئتهم”.

وعبرت الهيئة عن تضامنها مع طيبة وبقية “أحرار وحرائر البحرين” المعتقلين في سجون آل خليفة.

ورفضا لهذا الحكم، خرجت احتجاجات غاضبة في عدد من المحاور والشوارع العامة، وأغلقت مجموعات ثورية الشوارع بالإطارات المشتعلة. انتهى/62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.