كتائب حزب الله تحت مجهر الانصار

كتائب2

الانصار/.. المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله، تشكيل جهادي اسلامي عراقي، هز اركان العرش الامريكي، وأذل كبرياءه، على الرغم من قوته وضخامة عدته وعتاده، وحير عقول الجنرالات الامريكية والبريطانية بتكتيكاته العسكرية وخبرات قياداته ومجاهديه الميدانية، وأذهلهم باقتحام استخباراته لقواعدهم وفك شفرات طائراتهم التجسسية ومناداتهم الداخلية.

دقت ساعة الصفر وانطلق المجاهدون وفق تكليفهم الشرعي ليواصلوا بعملياتهم الجهادية عقب سقوط نظام المقبور صدام حسين عام 2003، على شكل كتائب مستقلة، كل كتيبة تجهل وجود الاخرى وتتخذ اسما ملائما وخاصا بها، بهدف توفير بيئة امنية مناسبة تمنع المحتل من كشف تحركات رجال المقاومة.

2ekmzc7

أبو الفضل العباس (ع) كان اسما حاضرا مميزا بين اسماء الكتائب المجاهدة التي حملت عناوين مختلفة مثل ” كتائب كربلاء، كتائب زيد بن علي ” كما كان ابو الفضل (ع) حاضرا في كربلاء الى جانب أخيه الإمام الحسين (ع) بعنوانه الحامي والمدافع والفدائي والمضحي، وصاحب الجود بأعز ما يملك، وحامل لواء الحسين (ع)، وعنوان الإباء.

اخذ رجال المقاومة الاسلامية ينهلون القيم والشمائل والوفاء من ابي الفضل العباس (ع)، كونها متاعهم الحقيقي التي تجعلهم يصمدون ويواجهون ويجودون بأعز ما يملكون في سبيل الله والوطن والانسانية.

Sequence-01.Still007

في عام 2007، وبعد مضي سنوات من العمل الجهادي لتلك الكتائب التي عرفت باسم ابي الفضل العباس (ع) على الرغم من تنوع الاسماء التي حملتها، وبعد ان اشتد عودها، واستوعبت الهدف الاستراتيجي والأهداف التكتيكية وعرفت عدوها جيدا ووقفت على ارض صلبة، وباتت قادرة على الفعل والقول، وصار بناءها الأمني بمستوى عال، وظهورها الاعلامي صار ضرورة ملحة، عندها صدر بيان مشترك من القيادات العليا للكتائب، تضمن توحيد الرايات والاعلان تحت راية “كتائب حزب الله”، الذين وعدهم الله في محكم كتابه الكريم بأنهم هم الغالبون.

[su_youtube url=”https://www.youtube.com/watch?v=CCRyEwmEILo”]

وبعد تلك اللحظة المهمة في تاريخ كتائب حزب الله الجهادي، انبرت لتعاهد الله جل شأنه العالي والشعب العراقي على المواصلة والثبات في درب الجهاد حتى تحقيق مجمل اهدافها، والتي لخصتها بالآتي:

1- تحرير العراق واخراج المحتل والمتآمرين معه اذلاله منهزمين من ارض المقدسات.

2- حفظ العراق بهويته الاسلامية وشعبه وارضه ومقدساته وثرواته.

3- كشف الوجه القبيح والمضلل للمتلبسين بلباس الدين، يلهفون الذين خلف سراب وعود الاحتلال.

4- احقاق الحقوق الشرعية والانسانية لشعبنا المظلوم.

6-الانتصار لجميع قضايا المسلمين المظلومين في العالم اجمع. انتهى/62

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.