تشيجوف : النفط الذي تبيعه “داعش” لتركيا يهرب الى أوروبا

تشجيوف

الانصار/.. أكد فلاديمير تشيجوف مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الاوروبي أن الاجراءات التي اتخذها مسؤولو الاتحاد الاوروبي لقطع قنوات التمويل عن المجرمين في سورية غير كافية ويجب اعطاء المزيد من الانتباه لعمليات المتاجرة غير القانونية بالنفط التي يجريها الارهابيون بمساعدة تركيا.

ولفت تشيجوف الى ان كميات كبيرة من النفط الخام او المكرر الذي يبيعه تنظيم “داعش” الاجرامي الى تركيا ربما يتم تهريبها الى الأسواق الاوروبية، مضيفا لا أعتقد بأن كل النفط الذي تبيعه “داعش” إلى انقرة ينتهي في أوروبا فبعض الكميات الاخرى يتم استهلاكها فيما يبدو داخل الأراضي التركية.

أعرب تشيجوف عن ” شكوكه في استعداد الاتحاد الأوروبي للمشاركة في تدمير البنى التحتية النفطية لداعش باعتبار الاتحاد ليس منظمة عسكرية وليس طرفا في العمليات العسكرية في سورية او اي مكان آخر”.

وكان الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات الخارجية الروسية الجنرال فياتشيسلاف تروبنيكوف أكد أن رئيس النظام التركي رجب اردوغان له علاقات وطيدة مع تنظيم داعش الارهابى وهو ما زال يحتفظ بها كما كشفت الكثير من التقارير واشرطة الفيديو عن تورط نظام اردوغان وابنه بلال في سرقة النفط السوري من خلال شرائه من ارهابيي “داعش” وتهريبه في شاحنات إلى تركيا.انتهى/62

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.