السفير السعودي يلتقي العبيدي لتهريب الارهابيين السعوديين

قلم-وورقة

كتب / نعيم الهاشمي الخفاجي ….
كل الارهاب الذي عصف بالعراق هو بقيادة بعثية وبفكر سعودي وهابي ، ونفسهم شيوخ المؤسسة الدينية السعودية هم من اعترفوا ان الصف الاول لقيادة داعش هم من ضباط ومخابرات نظام صدام المقبور واولهم عميد ابراهيم عواد السامرائي المكنى ابو بقر البغدادي ، منذ يوم سقوط صنم هبل والتدخل السعودي بدعم الارهاب الذي يستهدف شيعة العراق واضح بشكل جلي اتذكر هيئة الاغاثة السعودية دخلت للعراق واول يوم قاموا بتوزيع عشرة الاف كتاب تكفر الشيعة بالدورة ببغداد وحدها وتصدى لهم جيش المهدي بوقتها ، بل احد رؤس ومشياخ الوهابية سعود الهاشمي اتصلت به قناة الجزيرة من اللطيفية واعلن افتتاح مركز طبيعي وبعد تحرير جرف النصر القوات الامنية اكتشفت ان هذا المركز الطبي السعودي كان يتبع للمجاميع الارهابية القاعدية الداعشية ؟؟ 55 شيخ سعودي وهابي اصدروا فتاوي بمجاهدة الشيعة وليس الاميركان بالعراق منهم ابن الشيخ والبريك والعودة وعياض القرني ومن لف لفهم سبب تطاول هؤلاء على المكون الشيعي كان نتيجة طبيعية لسذاجة وغباء ساسة احزاب شيعة العراق ، المصيبة تتعمد وسائل اعلام احزاب شيعة العراق الى تزييف الحقائق اتذكر قناة العراقية استضافت السيد وفيق السامرائي ومذيع قناة العراقية وجه السؤل التالي الى وفيق هل صحيح سيدي الفاضل ان ابو بكر البغدادي يهودي صهيوني؟؟ فكان جواب السامرائي لا يا اخي ابو بكر ابن مدينتي سامراء وكان ضابط وجيراني ونعرفه لكن اعتنق الفكر الوهابي وجمع مابين البعث والوهابية ، انا شخصيا نشرت احصائية عام 2007 بهلاك 1200 انتحاري سعودي بالعراق ؟؟ الداخلية العراقية اعتقلت مئات الارهابيين السعودين وهم متورطون بعمليات ارهابية خلفت الاف الشهداء من ابناء المكون الشيعي العراقي، من يقود العمليات الارهابية بالفلوجة ارهابيين سعوديين وبلا شك المخابرات السعودية جندت الاف الارهابيين من كل مختلف دول العالم بفضل السفارات السعودية وبنائها للمساجد ودفع الرشاوي لنشر الوهابية وتحريكهم الى مناطق الصراع ،اجتماع العقيد السبهان سفير السعودية مع وزير الدفاع المحاصصاتي ممثل فلول البعث بالحكومة العراقية لم يكن في مجال تقديم الدعم للقوات العراقية والدليل امس الشعب السعودي والشعوب العربية اصابهم الذهول وهم يشاهدون تقدم القوات العسكرية وقوات الحشد الشعبي لقطع رأس الافعى في بؤرة الفلوجة ؟؟؟ اجتماع السبهان مع العبيدي الغاية منه السماح للمجاميع الارهابية السعودية الوهابية المتواجدون بالفلوجة في الانسحاب وعدم قتلهم حتى لايطلع العراقيين على اعداد الارهابيين السعوديين المحاصرين في الفلوجة ، لكن محاولة السبهان لم تجدي نفعا بظل وجود الفصائل المسلحة المقاومة والتي كانت بغالبيتها تابعون لجيش المهدي التابع للتيار الصدري كالعصائب اهل الحق بقيادة الشيخ قيس الخزعلي والابدال ورساليون ومعاهم مجاهدوا بدر والفصائل التابعة للمجلس الاعلى وللدعوة وللعتبة الحسينية والعباسية ضمن قوات الحشد الشعبي المقدس ، بل الاخبار تشير بوجود فتيات سعوديات موجدات في الفلوجة وللأسف سبق ان تم تهريب رؤس الارهاب من تكريت لكن هذه المرة لم ولن ينجوا رؤس الارهاب وكما قال الاخ ابو عزرائيل الا طحين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.