الكونغرس الأمريكي يطالب بإطلاق سراح زعيم المعارضة الشيخ علي سلمان

الشيخ-سلمان

الانصار/.. طالبت لجنة حقوق الإنسان التابعة للكونغرس الأمريكي بإطلاق سراح زعيم المعارضة الشيخ علي سلمان مؤكدة أنه سجين رأي وأن سلسلة خطاباته سلمية وتطالب بالإصلاح السياسي.
وقال عضو الكونغرس والرئيس المشارك للجنة توم لانتوس لحقوق الإنسان جيمس ماكغوفرن إن “سجن الشيخ علي سلمان يتعارض مع وعود حكومة البحرين بالإصلاح السياسي”، مؤكدا إن “استمرار اعتقاله يجعل يقوّض فرصة التوصل إلى تسوية سياسية شاملة”.
وفي بيانٍ رسمي نشرته اللجنة على موقعها الإلكتروني قال ماكغوفرن إن “السلطات البحرينية لديها فرصة يوم الإثنين لسحب إدانتها للشيخ وهي يجب أن تفعل ذلك”.
وأكد أن “على البحرين تحسين سجلها في مجال حقوق الإنسان”، مشدداً على أن “الإفراج عن الشيخ على سلمان ستكون خطوة هامة إلى الأمام”.
وذكر البيان أن الأمين العام للوفاق ورجل الدين الشيعي الشيخ علي سلمان كان قد اعتقل في ديسمبر/كانون الاول عام 2014 بعد القاء سلسلة من الخطب السلمية تطالب بالإصلاح السياسي. في يونيو 2015، حكم عليه بالسجن لمدة أربع سنوات في السجن بتهمة إهانة وزارة الداخلية البحرينية وتحريض الآخرين على خرق القانون، وسجن في سجن جو سيء الصيت.
وقال إن الشيخ علي سلمان هو سجين رأي في مشروع الدفاع عن الحريات، وهي مبادرة لجنة توم لانتوس لحقوق الإنسان، واللجنة الأمريكية للحرية الدينية الدولية، ومنظمة العفو الدولية في الولايات المتحدة، وتهدف هذه المبادرة لدعم سجناء الرأي في جميع أنحاء العالم ولزيادة الاهتمام بانتهاكات حقوق الإنسان من خلال تشجيع أعضاء الكونغرس للدفاع نيابة عن سجناء الرأي.
وأشار البيان إلى وصف وزارة الخارجية الأمريكية في تقرير حقوق الإنسان لعام 2015 أن أكثر القضايا الخطيرة لحقوق الإنسان في البحرين هي عدم قدرة المواطنين على تغيير حكومتهم بشكل سلمي، وعدم مراعاة الأصول القانونية في النظام القانوني، وخاصة في القضايا المرفوعة ضد أعضاء المعارضة والناشطين السياسيين والحقوقيين، والقيود المفروضة على حرية التعبير والتجمع.
كما أشار إلى دعوات وزارة الخارجية الأمريكية في فبراير الماضي للإفراج عن الشيخ علي سلمان، وقالت إنه من المهم لحكومة البحرين وجماعات المعارضة العمل معا لتنفيذ اصلاحات تتلائم مع الالتزامات الدولية في مجال حقوق الإنسان.انتهى/ 62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.