تحالف القوى البعثي يبرأ الارهابيين من جرائمهم بحق ابناء الراشدية ويتهم الضحايا؟

قلم وورقة

كتب / نعيم الهاشمي الخفاجي …
كل المتابعين لمشهد تفجير المفخخات والعبوات الناسفة والخطف والاغتيال بالكواتم يجد انها تستهدف احياء الاكثريات الشيعية بشكل خاص اما مناطق الاكثريات السنية فتم تصفية الوجود الشيعي بها نهائيا والدليل لم يبقى شيعي واحد بكامل اراضي محافظة نينوى وتم استئصال الوجود الشيعي بالانبار وسامراء وتكريت وبيجي والصينية وناحية يثرب حيث كان يسكن بناحية يثرب 500عائلة شيعية تم قتل شبابهم ومنذ عام 2004 وتهجيرهم واجبار البعض منهم على تغير مذهبهم من الشيعي الى السني وهذا حدث في تلعفر والموصل ….الخ بمناطق الاكثريات السنية ، الراشدية ذات اكثرية شيعية وابتلى اهلها بوجود حواظن للارهاب بهبهب والمناطق المحيطة بها وبوجود عوائل سنية تسكن بالراشدية للاسف الكثير من هذه العوائل السنية جعلت بيوتها اوكار للقوى الارهابية لايصال الانتحاريين والمفخخات والعبوات الناسفة وتقديم الدعم اللوجستي للانتحاريين وايصالهم الى اهدافهم لمهاجمة الاسواق المزدحمة ، دفع ابناء الراشدية مئات ان لم يكن آلاف الشهداء نتيجة الاعمال الارهابية واول شهيد سقط هو الشيخ ضاري الفياض اول نائب بالجمعية الوطنية وكان عمره قد تجاوز 84 عام وكان شيخ عشيرة بني عامر ورغم ان من نفذ عملية الاغتيال هم اشخاص سنة من ابناء المنطقة لكن قبيلة الشيخ الشهيد لم تقوم في اعمال انتقامية ولم يتم تهجير العوائل السنية بسبب جريمتهم في اغتيال الشيخ ضاري الفياض العامري ؟؟ طيلة 13 سنة وابناء الراشدية عرضة للمفخخات ، ولايمكن الصمت عن الخونة ممن يدخلون المفخخات والعبوات الناسفة ؟؟ كان يفترض وبظل حكومة ضعيفة محاصصاتية مسلوبة الارادة والقرار بسبب تدخلات اميركا وفرضها حكومات محاصصاتية جعلت من فلول البعث مشاركين بالعملية السياسية لمسخها وافشالها كان يفترض ان تلتجأ الناس والحكومة الى العامل العشائري ؟؟ لو ان شيوخ عشائر الشيعة المستهدفون عقدوا اجتماع مع شيوخ العشائر السنية وابلغوهم ان كل ارهابي يتورط بقتل ابناءنا فتقع على عائلة واقارب وعشيرة الارهابيين مسؤلية دفع ديات وتعويضات للضحايا وعليهم تسليم المجرمين للاجهزة الامنية او نحن نقتص من القتلة ؟؟؟ بلا شك ان ترك ابناء الشيعة القضية وراء ساسة احزابهم فثبت بالدليل القاطع سذاجة وغباء ومتاجرة الكثير من ساسة احزاب الشيعة بالدم الشيعي للاسف يكفي ان نذكر قصة واحدة من بين مئات القصص في عمليات اطلاق سراح قتلة ابناءنا ، نذكر قصة قيام موفق الربيعي وعندما كان مستشار الامن القومي في اصطحاب عدد من الارهابيين السعوديين معه وبطائرته الخاصة وسلمهم الى وزير الداخلية السعودية واحد الارهابيين اسمه احمد عسيري فجر صهريج مفخخ على السفارة الاردنية بالمنصور ليلة عيد الميلاد تسبب في استشهاد 16 مواطن شيعي وجرح 30 اخرين ؟؟؟ امس تحالف

القوى البعثي اتهم الشيعة بتهجير السنة وتغير الديمغرافية في الراشدية ؟؟ من الذي اتبع اسلوب تغير الديمغرافية الم يكن هم انتم يافلول البعث ؟؟ جعلتم من محافظاتكم الثلاث محافظات خالية تماما من الوجود الشيعي والمسيحي والايزيدي والكوردي ؟؟ الم يكن ماحدث بمناطقكم تطهير عرقي ؟؟ لكن لاعجب عندما نرى ظافر العاني يشتم الشيعة بقطر وفي المنطقة الخضراء ينعم بحماية الشيعة انفسهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.