الوفاق: الشيخ سلمان معلما للحق والفضيلة ولن ينال سجانوه إلا الخزي والعار

الوفاق

الانصار/.. أكد نائب الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية الشيخ حسين الديهي، الاحد، الشيخ علي سلمان بجرأته العالية وبكلمته الصريحة وبلغته الإنسانية الراقية سوف يبقى معلماً للحق والفضيلة ولن ينال سجانوه إلا الخزي والعار.
وأوضح الشيخ الديهي في تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن “النظام أعجز من أن يعتقل الشيخ علي سلمان ويبقيه في السجن لو لا دعم حلفائه من الدول المتشدقة بالديمقراطية كذباً”.
وأضاف ان “الشيخ علي سلمان لن يقبل إلا بحل يكفل الكرامة والعدالة وإنصاف المضطهدين والمحرومين حدث هذا اليوم أو 2018 أو حتى لو بقي حتى 2050″، مخاطبا الشيخ سلمان “يراهنون على عجزك واستسلامك، ويحلمون بـ 2018 أن يروك منكسراً .. ألا خابت أحلامهم وظنونهم.. ولا توقف بدون حل عادل”.
واكد “على من يراهن على يأسنا أن ييأس من تنازلنا وقبولنا بالحلول الشكلية أو القبول بما لا يجزي لا الآن ولا 2018 ولا حتى 2050″، لافتا الى ان “الشيخ علي سلمان بجرأته العالية وبكلمته الصريحة وبلغته الإنسانية الراقية سوف يبقى معلماً للحق والفضيلة ولن ينال سجانوه إلا الخزي والعار”.
وأشار إلى أن “حماقة سجن الشيخ علي سلمان زادت من شدة الكراهية للديكتاتورية، وأعلت من شأن الشيخ ومكانته لدى كل المنصفين”، مشددا على أن “الشيخ علي سلمان عمل ولازال من أجل الإصلاح ومن أجل العدالة، لم يعرف الكراهية ولا الطائفية البغيضة وسجنه عارٌ وتخلف”.
واوضح ان “محاكمة الشيخ علي سلمان في قضايا كيدية يكشف زيف السلطة ومؤسساتها برمتها، ويجعل منها مجرد مهزلة أمام الداخل والخارج، الشيخ علي سلمان صِمَام أمان للوطن وحتى أعداءه يقرون بذلك، ولكن الغرور والعنجهية تغلب وتتفوق على العقلانية”.
ولفت إلى أن “الشيخ علي سلمان في خارج السجن قوة كبرى للحراك، وفي داخل السجن انتصار للحراك، وفي الأحوال كلها سيبقى مؤشر على واقع البلد المأزوم، لو بقي الشيخ علي سلمان لوحده في السجن فهذا يعني أن هناك انتفاضة وحراك شعبي في البحرين وأن هناك مطالب محقة وحقوق مسلوبة”.انتهى/ 62

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.