صحيفة كورية شمالية تدعو الى انهاء المواجهة بين بيونغ يانغ وسول

كوريا-الشمالية

الانصار/ متابعة.. دعت صحيفة كورية شمالية، إلى إنهاء تاريخ المواجهة بين الكوريتين، بينما يستعد الناخبون فى كوريا الجنوبية للادلاء باصواتهم فى الانتخابات الرئاسية يوم الثلاثاء.
وذكرت صحيفة “رودونج سينمون” الناطقة باسم الحزب الحاكم في كوريا الشمالية في عمود أسبوعي أن “الحالة المأساوية الراهنة للعلاقات بين الكوريتين هي منتج للمجموعات المحافظة التي ،من خلال تواجدها في السلطة على مدى الأعوام العشرة الماضية، أحيت فترة بائدة من المواجهة، ووصلت بالمنافسة السياسية والعسكرية بين عرق واحد إلى أقصى مدى”.
ويتوجه الناخبون فى كوريا الجنوبية يوم الثلاثاء الى مراكز الاقتراع لاختيار رئيس جديد ليحل محل الرئيسة السابقة باك كون هيه التي تم عزلها في آذار/مارس الماضي بسبب فضيحة فساد.
وأفادت بأن “آخر استطلاع رأي قبل الانتخابات ،أظهر تقدم مرشح الحزب الديمقراطي ،مون جيه إن، بفارق كبير على أقرب منافسيه . وفي حال انتخابه رئيسا، من المرجح أن يميل مون ناحية التقارب مع كوريا الشمالية ، فيما يعد تخليا عن سياسة تركز على العقوبات انتهجتها باك والإدارة المحافظة السابقة لها بقيادة لي ميونج باك.
وقالت الصحيفة الكورية الشمالية اليوم إن “توق شعبنا للسلام يسحق بلا رحمة من قبل المجموعات المحافظة وأتباع المواجهة المهووسين … لابد من إنهاء تاريخ المواجهة بين الكوريتين الذي يقوده المحافظون، ولابد من بدء عصر جديد من الوحدة الذاتية بجمع صف أمتنا.
وأكدت الصحيفةع لى “الحاجة إلى الحد بكل صرامة من مراوغة الجماعة المحافظة لإعادة القبض على السلطة مرة أخرى”.
واضافت “ان تاريخ المواجهة بين الكوريتين، بقيادة المحافظين، يجب ان ينتهي وعهد جديد من التوحيد عبر التعاون بين عرقنا (بين الكوريين) … ومن أجل ذلك ، يجب تحطيم مخطط المجموعات المحافظة للاستيلاء على السلطة مرة أخرى”.
ويتوافق ما جاء في عمود الرأي مع محاولات النظام الكوري الشمالي المتكررة للتأثير على الانتخابات الرئاسية الكورية الجنوبية. وتشعر بيونجيانج بقلق إزاء تولي إدارة محافظة أخرى في الجنوب.
وفى عمود رأي منفصل في رودونج سينمون اليوم الاثنين، انتقد كاتبه القائم بأعمال الرئيس الكوري الجنوبي هوانج كيو آهن بسبب تصريحات أدلى بها مؤخرا، أكد فيها على ضرورة تعزيز العقوبات ضد بيونجيانج.انتهى/62ج

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.